المبيدات الإلكترونية ومكافحة إلكترونية للآفات من إنتاج ماجنور إسرائيل

01

المرحلة الأولى

تشخيص الآفة الضارة
02

المرحلة الثانية

طرق عمل الآفة الضارة
03

المرحلة الثالثة

الأماكن التي يتحول فيها الكائن الحيّ إلى آفة ضارة
04

المرحلة الرابعة

إزعاج الآفة الضارة كي تعود إلى الطبيعة

تؤمن شركة ماجنور للمبيدات الإلكترونية أن لكل كائن حي وظيفة بالطبيعة لذا عليها أن تعيش في بيئتها الطبيعية. لكن متى تتحول الكائنات الحيّة، مثل الحمام والخفافيش والنمل والفئران والجرذان وغيرها، إلى آفات ضارة؟ هناك بلبلة في حدود مناطق حياة الإنسان والكائنات الحياة ما يلغي هذه الحدود ويضطر إلى تدخّل الإنسان لإعادتها.

على سبيل المثال: كيف يتحول الحمام إلى آفة ضارة؟ للحمام، رمز السلام والزوجية والحب، مشكلة واحدة، وهي أنّه، على عكس بني الشر، لا يُخرج فضلاته في أماكن محدّدة! ومن صفات الحمام أنّه يلتصق بمكان ولادته أو المكان الذي يبني فيه عشّه.

وظيفتنا كبشر هي أن نساعد الحمام على تحديد مكان معيشته وبالتالي المناطق التي لا نرغب في أن يعيش فيها، ونقوم بإزعاجه في هذه المناطق تحديدًا ونساعده على الرحيل من هناك.

هنا يأتي دور الإلكترونيات- نجحنا في شركة "ماجنور للمبيدات الإلكترونية" من خلال التعاون المثمر بين علماء حيوان ومهندسي حاسوب وإلكترونيات، في تحديد طرق إزعاج الآفات الضارة وتحويلها إلى طرق إلكترونية محوّسبة.

لكل كائن حي طرق عمله الخاصة به، وأماكن المعيشة المفضلة عنده وصفاته التي تميّزه عن باقي الكائنات الحية. كلما كانت معرفتنا عن هذه الصفات أوسع، كان من السهل علينا أكثر تشخيصها وتحديد مصدرها وإبعادها. تضمن المعرفة والتجربة المتراكمة لشركة "ماجنور للمبيدات الإلكترونية" في البلاد والعالم حلا للآفات الضارة مثل الخفافيش والحمام والجرذان والفئران والخلد وغيرها...

المبيدات الإلكترونية التابعة لشركة "ماجنور للمبيدات الإلكترونية"، هي مبيدات نشطة تبادر لمكافحة الآفة الضارة، وذلك على عكس طريقة عمل كل أنواع المبيدات الأخرى الكيماوية الخاملة، التي تعتمد على عمل تقوم به الآفة الضارة نفسها، مثل أكل السم أو الوقوع في الفخ.

تشخّص تكنولوجيا مبيدات "ماجنور" الإلكترونية نقاط ضعف كلّ آفة ضارة بحد ذاتها، وتبعدها بشكل فعّال ونشِط دون انتظار تفاعل الآفة الضارة مع المبيد.

ترتكز تكنولوجيا المبيدات الإلكترونية في شركة "ماجنور للمبيدات الإلكترونية" على عدّة طرق أساسية:

لكل كائن حي طرق عمله الخاصة به، وأماكن المعيشة المفضلة عنده وصفاته التي تميّزه عن باقي الكائنات الحية. كلما كانت معرفتنا عن هذه الصفات أوسع، كان من السهل علينا أكثر تشخيصها وتحديد مصدرها وإبعادها. على عكس طريقة عمل كل أنواع المبيدات الأخرى الكيماوية الخاملة، التي تعتمد على عمل تقوم به الآفة الضارة نفسها، مثل أكل السم أو الوقوع في الفخ. المبيدات الإلكترونية طريقة المبيدات الوحيدات التي هي نشطة وتبادر لمكافحة الآفة الضارة، دون الاعتماد على ردّ فعل الآفة الضارّة. ترتكز تكنولوجيا المبيدات الإلكترونية في شركة "ماجنور للمبيدات الإلكترونية" على عدّة طرق أساسية:

أولترا ساوند 

تمتلك كائنات حية عديدة، مثل الفئران والجرذان والخفافيش والحمام نطاق حاسة سمع أوسع من التي يمتلكها الإنسان، حيث يصل نطاق سمع هذه الكائنات أعلى من التردد "22 KH أولترا ساوند"، وهو تردّد خارج نطاق سمع الإنسان. بناءً على هذا المعطى، تتمكّن المبيدات الإلكترونية من إصدار موجات أولترا ساوند في نطاق الترددات ذات الصلة لكل آفة ضارة. لا تستطيع هذه الآفات الضارة مواجهة الضجّة الهائلة الإزعاج ما يضطرها للهرب من هذه البيئة المعادية، فتحدّد كلّ المنطقة كمنطقة خطرة لا يطيب التواجد فيها. مثلا: تقوم الفئران والجرذان، من خلال رائحة البول، بتحديد المنطقة الخطرة التي لا ترغب في التواجد فيها.

اهتزازات زلزالية

الاهتزازات الزلزالية ناجعة في إبعاد الخلد الذي يعيش في الأنفاق تحت الأرض. يُغرَس الجهاز في الأرض ويصدر اهتزازات في منطقة مُحدّدة مسبقًا، تزعج الخلد وتضطره لترك المكان.

إضاءة

تكون أشكال مختلفة للإضاءة ناجعة في إبعاد العصافير التي تبني أعشاشها في المناطق السكنية والصناعية. تُحدِث الإضاءة ذعرًا وتبعد العصافير عن المكان.

أجهزة تشغيل وتحكّم محوّسبة وتعمل على الطاقة الشمسية

كلّ أجهزة "ماجنور للمبيدات الإلكترونية" مركّزة في مركز تحكم ومراقبة يمكّن من تشغيلها بشكل ثابت ومُخطّط له مسبقًا بحسب الاحتياجات المتغيّرة. كما أنّه هناك إمكانية لتشغيل كل أجهزة "ماجنور للمبيدات الإلكترونية" عن طريق جهاز يعمل بالطاقة الشمسية ما يُحرّر من التعلّق بشبكة الكهرباء.

أجهزة موجَّهة بالحركة

تبثّ الأجهزة المُشغَلة من خلال كواشف الحركة (حجم، رادار) عوامل مختلفة لإبعاد آفات ضارة مثل العصافير والخفافيش والخلد والفئران، ومعدّة للعمل في أوقات محدّدة.

بثّ السونار

أثبت بثّ "السونار" نجاعته في إبعاد الخفافيش عن جدران البيوت وبرك السباحة. الخفافيش، وتحديدًا خفافيش الفواكه التي تقوم بالبصق على جدران البيوت، حساسة جدًا للإضاءة، لذا فهي تعتمد في طيرانها على بثّ إشارات سونار تصطدم بالأجسام التي في المكان فترتد إليها كصورة لهذا المكان، بهذه الطريقة عمليًا تجد الخفافيش طريقها في الظلام. تركّب "ماجنور للمبيدات الإلكترونية" أجهزة متطورة وذكية تبثّ إشارات سونار على نفس التردّد الذي تبثّ عليه خفافيش الفواكه، فتتنجح بذلك في تشويش رؤية الخفافيش حتى يصبح المكان أمام الخفافيش عتمة مطلقة، مثل ثقب أسود، ما يضطره إلى تغيير وجهة تحليقه للاتجاه المعاكس.

تستخدم "ماجنور" تقنيات موجودة وتحوّل استخدامها لإبعاد الآفات الضارة مثل الحمام، والخفافيش والقوارض. تطوير إسرائيلي خاص- منتج أبيض أزرق. تقوم شركة "ماجنور" بإنتاج وتركيب الأجهزة النهائية للمبيدات في بيوت الزبائن، ومصانع الغذاء، والمباني العامة، والقواعد العسكرية وغيرها... تباع منتجات "ماجنور" كأجهزة متكاملة تُركّب في المكان الذي يتطلب الحماية، في الزوايا والأماكن الأفضل لإبعاد الآفة الضارة العينية. يُنّفذ التركيب مع مواد بحسب المعايير فقط مثل: المثبتات، المواد اللاصقة، كوابل الجهد المنخفض، الصناديق المضادة للماء، وأنابيب النقل القياسية. كل عمّال التركيب في الشركة مؤهلون لتركيب الأجهزة، وكذلك فنيو التركيب، فهم أصحاب رخص عمل في أماكن مرتفعة، الهبوط من أماكن مرتفعة (سنابلينج) ومنصات الرفع. التطبيق هو الأمر الأهم في الإبعاد الإلكتروني، بالإضافة طبعًا إلى اختيار الجهاز الأنسب للمكان ونوع الآفة الضارة. معظم الإنتاج ينّفذ في مكان التركيب، من خلال تحديد نوع الأجهزة اللازمة وفحص مدى تأثيرها على الآفة الضارة. ولا تقل أهمية عن ذلك أيضًا فحص عدم تأثيرها على البشر والحيوانات البيتية والأجهزة الكهربائية الأخرى. يُشرف على كلّ هذا العمل المعقد مشرف خاص يتابع عمليه الإنتاج والتركيب في الموقع. ماجنور هي المُطوّرة، المُركّبة والمُنتِجة لأجهزة المبيدات الإلكترونية. تباع الأجهزة فقط كأجهزة مُركّبة في بيت الزبون. تقدّم ماجنور عمليًا حلا إلكترونيًا عن طريق جهاز مبني وملائم خصيصًا للزبون بأفضل صورة. تحمل "ماجنور للمبيدات الإلكترونية" شهادة معايير ISO 9001 2008 من معهد المعايير الإسرائيلي ل"أجهزة المبيدات الإلكترونيّة"

قضبان كهربائية

طريقة "ماجنور للمبيدات الإلكترونية" لإبعاد الحمام هي عبر وضع قضبان كهربائية إلكترونية، تحدث قرصات مزعجة في أقدام الحمام، ما يجعله يضع علامات للمكان كمكان مزعج للوقوف أو للمشي عليه.

اتصلوا بنا

تعتبر "مغنور للمبيدات الالكترونية" الشركة الرائدة في مجال تكنولوجيا المبيدات الالكترونية في البلاد وفي العالم. "مغنور إسرائيل" هي الشركة الوحيدة في إسرائيل والتي بحوزتها معيار معهد المعايير لتركيب وتشغيل أنظمة المبيدات الالكترونية، معيار: ISO 9001 2008

نحن في خدمتكم لأي طلب أو استفسار
هاتف: 6139*
عنوان البريد: ص.ب 3، قيساريا، ميكود 30889
بريد الكتروني: info@magnor.co.il

x
סייען נגישות
הגדלת גופן
הקטנת גופן
גופן קריא
גווני אפור
גווני מונוכרום
איפוס צבעים
הקטנת תצוגה
הגדלת תצוגה
איפוס תצוגה

אתר מונגש

אנו רואים חשיבות עליונה בהנגשת אתר האינטרנט שלנו לאנשים עם מוגבלויות, וכך לאפשר לכלל האוכלוסיה להשתמש באתרנו בקלות ובנוחות. באתר זה בוצעו מגוון פעולות להנגשת האתר, הכוללות בין השאר התקנת רכיב נגישות ייעודי.

סייגי נגישות

למרות מאמצנו להנגיש את כלל הדפים באתר באופן מלא, יתכן ויתגלו חלקים באתר שאינם נגישים. במידה ואינם מסוגלים לגלוש באתר באופן אופטימלי, אנה צרו איתנו קשר

רכיב נגישות

באתר זה הותקן רכיב נגישות מתקדם, מבית all internet - בניית אתרים.רכיב זה מסייע בהנגשת האתר עבור אנשים בעלי מוגבלויות.